المغرب ينسحب رسميا من الكركرات

المغرب ينسحب رسميا من الكركرات
الكركرات
كتب: آخر تحديث:

انسحبت قوات المملكة المغربية رسميا من منطقة الكركرات ابتداءا من 26 فبراير 2017، وذلك بعد نشر قوات جبهة البوليساريو الصحراوية لصور حافلة تحمل العلم المغربي تمت توقيفها بعد أن دخلت إلى المنطقة المعزولة.

وقد اتصل الملك المغربي بالأمين العام للأمم المتحدة حيث أبلغه بخطورة الوضع في المنطقة، فيما طالب الأمين العام الأطراف بتجنب التصعيد.

وأكدت مصادر أن قوات الدرك الصحراوية التابعة لجبهة البوليساريو أكملت صباح الأحد 26 فبراير 2017 تشييد مراكز للمراقبة بالمنطقة حيث الطريق المؤدي إلى الأراضي الموريتانية.

وتشهد منطقة الكركرات منذ أسابيع حالة توتر جديدة بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، فيما أكد الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي أن الجيشين الصحراوي والمغربي بالكركرات لا يفصلهما سوى 120 مترا فقط.

و كانت جريدة ذي إكونوميستالبريطانية كشفت في طبعتها الإلكترونية أن المغرب يقوم بتحرشات في مناطق صحراوية لا سيما بمنطقة الكركرات قد تؤدي عاجلا أو آجلا إلى نشوب ثورة مسلحة عنيفة.

و تضيف الجريدة أن قوات الأمم المتحدة بقيت على بعد 120 مترا بيت القوات المغربية و البوليزاريو و تشهد هذه القوات أن التوتر بلع منعرجات خطيرة قد تؤدي إلى الحرب إذا استمر الاستفزاز المغربي.

في السياق ذاته تحركت القيادة العسكرية لبعثة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية المينورسو إثر شكوى رفعها الدرك الملكي المغربي، بخصوص منع قوات جبهة البوليساريو عبور الشاحنات المغربية صوب الجانب الموريتاني من الحدود.

م.أمين

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *